الأخبار

المخرج المصري مجدي أحمد علي يتسلم التكريم ويكشف : ” مولانا” صُنع للجمهور وليس للمهرجانات فقط

حظي الفيلم المصري “مولانا” لمخرجه مجدي أحمد علي بتكريم خاص في مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي، الفيلم المقتبس عن رواية الإعلامي إبراهيم عيسى أثار جدلا كبيرا في العالم العربي لمعالجته مسألة التطرف والغلو الديني وأثرهما السلبي على رقي المجتمعات في جل المجالات ، ودعوته للتسامح والعودة إلى وسطية الإسلام من أجل تجفيف منابع العنف التي فجرت الأمن القومي للعديد من الدول العربية .
مجدي أحمد علي وهو يتسلم درع التكريم على منصة الهواء الطلق حسني شقرون أبدى سعادته بعرض فيلم ” مولانا ” أمام الجمهور الجزائري العاشق للفن السابع بكل اللغات، موضحا في كلمته أن الأفلام لا تُصنع فقط للمهرجانات و إنما تُصنع للناس حتى يطلع هؤلاء على أهم الانتاجات السينمائية العربية ، ويكتشف قضاياهم التي صُوّرت بعدسة المخرجين، وبرؤى فنية مختلفة ومتعددة ، وهو ما فعله بكل ُتواضع على حد تعبيره .
كما كشف المخرج المصري عن أمله في ايصال رسالته للسلطات المعنية عبر التلفزيون الجزائري وعلى الهواء مباشرة ، و المتعلقة بعرض فيلم ” مولانا ” تجاريا بدور السينما الوطنية ، حتى يتابع الجمهور الجزائري حيثياته و يكتشف خبايا النص و أهمية الفكرة التي يدعو إليها كاتب الرواية ابراهيم وعيسى و جميع من ساهم في إنجاح العمل السينمائي الضخم، و في الأخير قال مجدي أحمد علي إنه يفتخر بالشعب الجزائري الشقيق الذي يراه دوما عظيما، وأنه جزء منه.
عالية بوخاري

مقالات ذات صلة

إغلاق