الأخبار

رحلة منتخب البنات في كأس العالم و طابو الرياضة النسوية

الفيلم الاردني17" بسينماتك وهران

احتضنت قاعة سينماتك وهران عرض الفيلم الأردني 17″ الذي رافقت من خلاله المخرجة وداد شفاقوج رحلة منتخب الأردن للسيدات في كأس العالم للناشئات تحت سن17 التي أحضنتها الأردن في .2016 حيث تصور العمل قصص لفتيات جئن من خلفيات متعددة واهتمامات مختلفة و يجتمعن في حب كرة القدم التي تعتبرها جل المجتمعات العربية لعبة رجالية محرمة على البنات.

تجالس المخرجة البنات و أسرهن للاستماع لقصصهن مع اللعبة و مع المنتخب، غير أن المشاهد للعمل يقف على قصص جانبية منها الفساد الموجود في القطاع الرياضي من خلال سعي والدة إحدى اللاعبات المقصيات من المشاركة لدى مسؤولي الاتحاد الرياض لفرض ابنتها، كما تكشف أيضا طريقة توزيع تذاكر المباراة على أهالي اللاعبات عن المفاضلة و المحاباة. لكنها من جانب آخر تبرز التطور و الانفتاح الذي عرفه المجتمع الأردني إزاء ممارسة البنات للعبة كرة القدم حيث صار الأولياء يشجعون بناتهم على ممارستها و الآباء يرافقون بناتهم للتدريبات بل و يناقشونهن في فسلسفة اللعبة و خيارات المدرب.

وياتي فيلم17″ ليدعم خيارات المخرجة وداد شفاقوج التي اعتادت على الانتصار في أفلامها لقضايا الفيئات الاجتماعية الهشة والانفتاح على مشاكل المجتمع الأردني حيث سبق لها و أن أخرجت”هوية:000″، وهو فيلم يتحدث عن العنف ضد الأيتام في الأردن، حيث أسهم الفيلم في إحداث تغيير في البلاد و سن قوانين لصالح لهذه الفئات. كما قدمت ذات المخرجة عام 2013، فيلم “آخر راكب”، يتحدث عن تهريب اللاجئين السوريين من مخيم الزعتري بطريقة غير قانونية، وبعدها بعام قدمت وداد أولى تجاربها في الفيلم طويل “إن كنت تقصد قتلي” الذي يتحدث عن توقيف النساء إدارياً لحمايتهن من جرائم الشرف التي تعد إحدى أخطر الظواهر المنتشرة في الاردن.

Related Articles

Close