لجنة تحكيم الأفلام الروائية الطويلة

رئيس اللجنة

  • مرزاق علواش – الجزائر


مخرج جزائري، سجل اسمه منذ فيلمه الروائي الطويل “عمر قتلاتو” (1976) الذي لاقى نجاحاً كبيراً. ولد وترعرع بالجزائر وهو من جيل عايش حرب التحرير والاستقلال، درس السينما في قسم الإخراج بالمؤسسة الوطنية للسينما في الجزائر العاصمة، وتخرج سنة 1967 من معهد الدراسات العليا في السينما في باريس، حيث انتقل إلى استوديوهات التلفزيون الفرنسي بهدف إكمال تدريبه المهني بعدما قام بإخراج فيلمه القصير الأول “السارق”.. عمل أيضا كمستشار ثقافي في وزارة الثقافة والإعلام الجزائرية.. قدم علواش لاحقا فيلم “مغامرات بطل”، ومن أبرز أعماله “حراقة” 2009، “نورمال” 2011، “التائبون” 2012، “السطوح” 2013 و”مدام كوراج” 2013، إضافة إلى فيلمه الوثائقي “تحقيق في الجنة” 2017.

  • مستانه مهاجر -إيران – عضو

مركبة (مونيتير) ومنتجة إيرانية، عملت في عدة أفلام إيرانية حيث أشرفت على عملية التركيب في عديد الأفلام، وشاركت كمساعدة مونتاج في فيلم “10” للمخرج الإيراني “عباس كيارستمي” الذي شارك ضمن مسابقة الأفلام الروائية في مهرجان كان السينمائي 2002، كما قامت بتركيب كل من الفيلمين الإيرانيين، “بماني” (BEMANI) 2002، وفيلم “ليلة” (YEK SHAB) 2005، واللذان شاركا أيضا في مهرجان كان ضمن فئة “نظرة ما”، إضافة إلى فيلم “ثنائي” (DUET) 2013 الذي شارك في فئة “سينيفونداسيون” (CINÉFONDATION).

 

  • أمل عيوش – المغرب – عضو


ممثلة مغربية من مواليد مدينة الدار البيضاء، فيلمها الأول “أصدقاء الأمس” الذي أخرجه “حسن بنجلون” سنة 1997 وجسدت عدة ادوار في أفلام لاقت نجاحا وتميزت خلالها مثل “علي زاوا، أمير الشارع” 2000، “ملائكة الشيطان” 2007، “مصير امرأة” 1998 وفيلم ”نوارة” و”قنديشة” 2008.

 

  • محمد العدل – مصر – عضو


منتج مصري، أنشأ رفقة أشقائه “شركة العدل جروب للإنتاج الفني”، وكانت أول أعماله كمدير إنتاج في فيلم “قاهر الزمن” 1987، وفيلم “حرب الفراولة” 1994، كما قام بالمشاركة في توزيع فيلم “بيتزا بيتزا” عام 1998، ومن أبرز أعماله “ولد وبنت” 2010، “أصحاب ولا بيزنس”2001.، مسلسل “وعد و مش مكتوب” 2009 .

 

  • يارمك شيناربايف (Yermek Shinarbayev) – عضو – كازاخستان

مخرج ومنتج سينمائي ولد في كازاخستان، درس التمثيل في المعهد الوطني للسينما في موسكو، ثم الإخراج على يد المخرج الروسي “سرجی غراسیموف” (Sergueï Guerassimov) بجامعة الإخراج في روسيا، اشتغل في استديوهات “كازاخ فيلم”، وشارك سنة 1977 في إخراج الفيلم الروسي “ترانس سيبريان” (Transsibérien).
أخرج فيلمه القصير “الجميلة في حداد” 1982، أما “أختي لوسي” (1985) فكان أول أفلامه الروائية الطويلة والذي نال التنويه الخاص للجنة تحكيم مهرجان أرمينيا الدولي للسينما، كما توج فيلمه “حياتي على قبعة البكورن” (Ma vie sur le bicorne) بـ “الفهد الذهبي” بمهرجان لوكارنو سنة 1993.

Close